السبت، 19 يونيو 2021 12:21 مـ
القضية

منوعات

كيف أدى تفشى وباء كورونا إلى زيادة مشكلات العظام؟

القضية

توفر العظام بنية لجسمك وتعمل كحالة واقية لأعضائك وتساعد أيضًا في تخزين الكالسيوم الذي يقوي عظامك، وهذا هو السبب في أن الأطباء ينصحون دائمًا بتناول الكثير من الكالسيوم إذا كنت تعاني من مشاكل متعلقة بالعظام، من المهم أن يتم بناء عظامك بشكل قوي خلال طفولتك ومراهقتك، ولكن الأمر الأكثر أهمية هو الاعتناء بعظامك عندما تكون بالغًا وتوشك على بلوغ سن الشيخوخة.

ووفقًا لتقرير لموقع time now news الشيخوخة تضعف عظامك وقد تسبب حالات مثل التهاب المفاصل وهشاشة العظام يمكن أن تكون هذه الحالات مؤلمة جدًا وستتلف أيضًا بنية عظامك بالكامل عظامك لا تبقى دائما كما هي، ومع انتشار فيروس كورونا أدت حالات الإغلاق والعمل من المنزل والقيود المفروضة نتيجة للإجراءات الاحترازية.

العوامل التي أدت إلى زيادة مشاكل العظام أثناء وباء كورونا

لا يوجد نشاط بدني: نتيجة للعديد من حالات الاغلاق بالعديد من الدول لم يتمكن الناس من الخروج من منازلهم والذهاب إلى صالة الألعاب الرياضية لممارسة التمارين الرياضية بانتظام، لا أحد يستطيع الخروج للتنزه في الصباح أو في المساء ما أدى الى معاناه الناس يمن مشاكل متعلقة بالعظام وألم شديد في مفاصلهم بسبب عدم القدرة على الحركة.

نقص فيتامين د: المصدر الرئيسي لفيتامين د هو الشمس وأدى زيادة بقاء الناس في منازلهم وعدم تعرضهم للشمس إلى نقص فيتامين د للتخلص من هذا النقص يجب أن تجلس في الشمس لمدة 30 دقيقة على الأقل حتى يمتص جسمك بسهولة كل فيتامين "د" نقص فيتامين "د" يسبب العديد من أمراض العظام مثل هشاشة العظام التي يمكن أن تكون مزعجة للغاية.

زيادة الوزن المفاجئة: اكتسب العديد من الأشخاص الذين كانوا نحيفين وحافظوا على وزن صحي قبل الوباء وزنًا مفاجئًا بسبب عدم ممارسة التمارين الرياضية والنظام الغذائي غير المتوازن تؤدي هذه الزيادة المفاجئة في الوزن إلى الضغط على العظام وإضعافها بهذه الطريقة تصبح عظامك عرضة للأمراض والكسر.

 

العظام صحه العظام تأثير كورونا على العظام العنايه بصحه العظام تأثير تفشى كورونا على العظام فيروس كورونا